التعليم تعتزم إطلاق سلسلة من المسابقات تستهدف طلاب التعليم الفنى

أصدر الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى كتابًا دوريًا بشأن التنبيه على المديريات التعليمية بالالتزام بالتعليمات الواردة بالنشرة الخاصة بالإعلان عن مسابقة التصوير الفوتوغرافى لطلاب التعليم الفنى والتدريب المهنى تحت عنوان” مهنة فى صورة”، وذلك فى إطار التعاون مع منظمات المجتمع الثقافية والفنية، لتنظيم هذه المسابقة، بهدف استعادة متعة التعلم لدى الطلاب وتنمية روح الإبداع والابتكار، والارتقاء بالحس الجمالى والتذوق الفنى لهم من واقع تخصصاتهم، وسعيًا نحو تحسين الصورة الذهنية والمجتمعية للتعليم الفنى والتدريب المهنى لدى الرأى العام، حيث إن الوزارة تعتزم إطلاق سلسلة من المسابقات تستهدف طلاب التعليم الفنى والتدريب المهنى.

وتضمن الكتاب الدورى مايلى:
ـ الإعلان عن هذه المسابقة وشروطها، وإجراءاتها، وكذا كافة المسابقات القادمة المزمع عقدها، والتأكد من وصول الإعلان الخاص بها إلى كافة الإدارات التعليمية، ومدارس التعليم الفنى والتدريب المهنى التابعة للمديرية.

ـ حث طلاب التعليم الفنى والتدريب المهنى وتشجيعهم على المشاركة فى المسابقات، بكل وسيلة ممكنة، وتوضيح شروطها لهم، من خلال وسائل التواصل الاجتماعى الخاصة بالمديرية، والإدارات التعليمية، ومدارس التعليم الفنى والتدريب المهنى.

ـ التنبيه إلى أنه سيتم تلقى مشاركات الطلاب بمسابقة التصوير الفوتوغرافى “مهنة فى صورة” عبر الرابط التالى www.teduegypt.com

ـ تكليف مدير التعليم الفنى بالمديرية بتشكيل فريق عمل من ذوى الكفاءة؛ لمتابعة كافة المسابقات، والأنشطة الموجهة للتعليم الفنى والتدريب المهنى، والقيام بما يلى: متابعة تنفيذ إجراءات كافة المسابقات والأنشطة، وموافاة الوزارة بتقرير أسبوعي وافٍ، مدعومًا بالمستندات والصور بما تم تنفيذه بكل مدرسة للتعليم الفنى والتدريب المهنى؛ وذلك على البريد الإلكترونى techedu.activity@moe.edu.eg

والتأكد من إجراء التسويق للمسابقات بشكل جيد ومبتكر لجميع مدارس التعليم الفنى والتدريب المهنى.

ويأتى ذلك فى ضوء حرص الوزارة على توفير الفرص؛ لاكتشاف الطلاب الموهوبين والمتميزين لرعايتهم، ووضعهم موضع الاهتمام البالغ، وتنمية القدرة لديهم على الإبداع والابتكار من خلال توجيه اهتمامهم نحو ممارسة الأنشطة التربوية بكافة أنواعها بجميع المدارس على مستوى الجمهورية، وخاصة مدارس التعليم الفنى والتدريب المهنى، وذلك لما لها من دور بارز فى بناء شخصيات الطلاب وصقلها بالمهارات المطلوبة للتعامل مع المتغيرات المحلية والإقليمية والدولية.

 

lموضوعات ذات صلة