مفاجأة للمصريين، افتتحت السفيرة نبيلة مكرم، وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، والمهندسة راندة المنشاوي، وكيل أول وزارة الإسكان، والمهندس خالد عباس، مساعد وزير الإسكان، مؤتمر ومعرض الاستثمار العقاري في أبوظبي، بدولة الإمارات العربية المتحدة، المنعقد تحت عنوان:”مصر بتقرب لك”.وتنظم المؤتمر، شركة إكسبو ريبابليك المتخصصة في تنظيم المعارض العقارية للمصريين والأجانب خارج مصر، في الفترة من 14-16 ديسمبر 2017 بأرض المعارض.
ويهدف المعرض، حسب بيان للوزارة اليوم ، لجذب المصريين المقيمين في دولة الإمارات، والأجانب للتعرف على الفرص العقارية والاستثمارية في مصر، ونجحت الشركة المنظمة في التعاقد مع كبرى شركات الاستثمار العقاري في مصر، بالتعاقد مع نحو 16 شركة تطوير عقاري كُبرى، لعرض مشروعاتها.
وتم عرض فيلم عن مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، وحجم الإنجاز في فترة وجيزة، خلال ندوة خاصة لمناقشة فرص الاستثمار العقاري في مصر، بحضور وزيرة الهجرة، ومساعد وزير الإسكان، وعدد من رؤساء شركات التطوير العقاري.وقالت مكرم: “الدولة مهتمة بالمصريين بالخارج، ونعمل على التواصل معهم، ليشاركوا في حركة التنمية التي تحدث في مصر حاليًا”.
وأشارت مكرم، إلى أن وزارة الهجرة تتعاون مع عدد من الوزارات المختلفة في ملفات كثيرة تتعلق بالمصريين بالخارج، فعلى سبيل المثال نعمل مع وزارة الإسكان على توفير وحدات سكنية للعاملين المصريين بالخارج، وقطع أراض مختلفة، متابعة: “قطعنا شوطًا كبيرًا في تحقيق رغبات المصريين بالخارج في هذا الملف، وننسق حاليًا مع شركة العاصمة الإدارية الجديدة لتوفير قطع أراضٍ وتنفيذ كمبوند خاص بالمصريين بالخارج في العاصمة الإدارية”.
وأضافت السفيرة نبيلة مكرم: “وفرنا خدمة الشباك الواحد للمصريين بالخارج، بالنسبة لخدمات وزارة الإسكان، سواء قطع أراض أو وحدات سكنية، وهناك مركز مخصص لهذا الغرض، يقدم خدمة على أعلى مستوى، ويحل كل مشكلاتهم، بالتعاون مع وزير الإسكان، الدكتور مصطفى مدبولي، الذي أقدم له الشكر على دعمه المستمر”.
وأوضحت السفيرة نبيلة مكرم، أن هناك تعاونًا مع وزارة الصناعة حاليًا؛ الترويج للخريطة الاستثمارية الصناعية، ونسعى لطرح أفضل سُبل الاستثمار على المصريين بالخارج، وإشراكهم في المشروعات القومية المنفذة بوطنهم، وهم يشعرون بما تحتاجه الدولة مثل مواطني الداخل.
وعرضت الوزيرة، خلال كلمتها بعض الجهود التي تنفذها الوزارة، بالمشاركة المجتمعية للمصريين في الخارج، خاصةً في المشروعات الصحية، مثل دعم مستشفيات: “57357 ، وبهية، والأورمان لعلاج السرطان بالصعيد”.
وقال المهندس خالد عباس، مساعد وزير الإسكان، إن الوزارة تدعم المؤتمرات والمعارض العقارية خاصة بالخارج، لما لها من مردود إيجابي كبير، كما أن لدينا نحو 10 ملايين مصري يعملون بالخارج، ونحن مهتمون بتوفير احتياجاتهم المختلفة.
وشدد مساعد وزير الإسكان، على أن أكبر تحد يواجه الدولة حاليًا، هو سرعة التنمية، ولذا نعمل في سباق مع الزمن؛ لتنمية المدن الجديدة، ولدينا نحو 13 مدينة جديدة جاري تنفيذها، بخلاف المدن الأخرى، ولها فوائد كثيرة، منها استيعاب الزيادة السكانية.
وتوفير فرص العمل، وفرص الاستثمار، ويكفي القول بأن فرص العمل التي وفرها قطاع التشييد والبناء في السنوات الثلاث الماضية تقترب من 4 ملايين فرصة مباشرة وغير مباشرة؛ لأن هذا القطاع يرتبط به نحو 100 صناعة.
وأوضح المهندس خالد عباس، نجاح مبادرة الشراكة مع القطاع الخاص فى مشروعات التطوير العقاري، التي طرحتها الوزارة، بتحويل 6 مذكرات تفاهم وقعتها الوزارة مع الشركات فى مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي إلى عقود، وعوائد الدولة تتراوح بين 80-100 مليار جنيه في السنوات العشر المقبلة من هذه الأراضي، وخلال أيام تتقدم الشركات للحصول على أراض في الطرح الثاني لمشروعات الشراكة.
وأضاف، أن الدولة تهتم كثيرا بالمصريين بالخارج، وطرحنا نحو 10 آلاف قطعة أرض بمشروع بيت الوطن لأراضي المصريين العاملين بالخارج، بيعت جميعها، بخلاف الوحدات السكنيةالتي نوفرها لهم.

lموضوعات ذات صلة