أعلن النائب مصطفى أبو زيد، عضو مجلس النواب، عن استقالته من حزب الحركة الوطنية المصرية، الذي أسسه الفريق أحمد شفيق رئيس الوزراء الأسبق.

وقال أبو زيد، اليوم الأحد: “أنا في طريقي إلى مجلس النواب، وسألتقي الدكتور على عبدالعال، رئيس مجلس النواب، والمستشار أحمد سعد، الأمين العام للمجلس، لإعلان موقفي للمجلس بشكل رسمي، ومعرفة الإجراءات القانونية والدستورية الواجب اتباعها لتفعيل الاستقالة”.

وأضاف: “لن أكون داعمًا للفريق شفيق في الانتخابات الرئاسية، وسأظل مؤيدًا ومطالبًا لترشح الرئيس عبدالفتاح السيسى في السباق الرئاسي لاستكمال مسيرة الإنجازات، والمشروعات القومية، التي بدأها منذ توليه الحكم في 2014”.

وتابع: “الفريق شفيق أخطأ في إعلان ترشحه للرئاسة، ونحن دعمناه في الانتخابات الرئاسية ضد الإخوان، ولتاريخه العسكري المشرف، ولكن الآن الوضع اختلف، وأصبحنا أمام نظام حكم قوي، ورئيس أعاد لمصر تواجدها العربي والإقليمي والدولي، وعلينا مساندته، ولن نسمح لأنفسنا بالوقوف ضد من عرض حياته للخطر من أجل مصر

lموضوعات ذات صلة